ننتظر دعمكم للمجلة بابداعاتكم وتطلعاتم في جميع المجالات وفصح مجيد وكل عام وأنتم بألف خير  *  وأخيرا" كلمة الختام ومسكه بقلم الأديبة والقاصة لما عبدالله كربجها التي تحدثت بمادة عنوانها : الدين هو الله  *  وبعدها تطل لوحة العدد ومسابقته لتأتي الهمسة الروحية التي تتحدث عن دم المسيح بقلم الخورية أنطوانيت رزق  *  وبعدها طل حوار العدد مع الفنان التشكيلي مصباح الدروبي الذي حاورته المبدعة والقاصة لما كربجها  *  ثم تلت الابداعات المتنوعة من شعر وقصة وخاطرة للمبدعين , وبعدها جاءت المقالات الغنية بكل المجالات الاجنماعية والأدبية  *  بمناسبة حلول الفصح المجيد صدر العدد الفصلي لموقع مجلة كفربو الثقافية / ربيع 2017/ تصدرت فيه الافتتاحية / الفصح وواجبنا الانساني / بقلم رئيس التحرير  * 

اثنتان وعشرون لقطة في حياتي وقناعتي

 

 أنا مواليد 1938  من أهالي كفربهم –حماه – سورية – وكيل معلم ثم موظف في الشؤون الاجتماعي,واليوم متقاعد وزوجتي السيدة ختام العيسى ,أولادي: فراس –غياث –نداء –وفاء- ميساء -كندا

1- طفولة وعلم ووظيفة :

تعلمت حتى الصف الثالث عن المعلم الراحل حنا عكاري ثم انتقلت  إلى مدرسة رسمية في الصف الخامس والسادس , وحتى البكالوريا في حماه ,وسجلت سنتين في الحقوق ثم التحقت بالوظيفة .

طفولة تلك الأيام معترة ,ضيق السكن وباب الغرفة عتيق تدخل منه الدجاجة ونطردها في الشتيحة (الشتيحة: عصا طويلة)  ,كنت أتدرج في الحقول وأقرأ في البكالوريا عام 1962م, وعندما تركت العلمي وسجلت في الأدبي كنت من الناجحين وهذا الانتقال للأدبي كان من نصيحة ابن كاهن الكاثوليك جودة شحادة.

-كنت أبكي على ربع ليرة……. ووالدي يقول :خذ فرنك ………..كنا نشرب ونأكل النمورة ,وفي اللعب نصنع جملاً من خشب , ورفيقي في الصغر الراحل شحود ماعود ,كنا نجر الجمل ونقلِّد الكبار  ونقول : كنا نرجد  والألعاب من البيئة المحلية البسيطة  مثل كرَّاجات من الأسياخ

2-معوقات:

عندما كنت في السنة الثانية في الحقوق وتنقصني مادة للترفع وإذ يأتي الدكتور فؤاد دهمان بأسئلة من خارج الكتاب هنا غضبت ورميته بكلمة نابية وهنا رسبت وشكلت هذه المادة عندي عقدة نفسية وهي التي دفعتني للوظيفة.

3-النجاح:

يتحقق بالصبر وبتحمل مشقات الحياة  وإبعاد التذمر  وهنا نصل للنجاح

4- شيء مشرق في كفربو:

هناك عادة التعازي  في الحزن والمشاركة في الأفراح , وهذا يشعر بالألفة  والمحبة بين الناس.

5-مقارنة مع الماضي:

حضرت اليوم وسائل الترفيه مرئيات… وسائل مواصلات وهنا انعدمت الحياة الاجتماعية كنا نجتمع في البيت عشرون شخصاً,والكبير في الحارة كلمته مسموعة ,هذا انعدم والوالد ما عاد يمون على ولده.

6- أمر مزعج :

النميمة: من وقع كثرت السكاكين  وتضخيم الأمور,والحل بالتوعية من الأهل ورجال الدين والمدرسة .

7- الحالة التربوية والاجتماعية :

معدومة ,والخلل من الأسرة من عدم التوجيه للطفل,المدرس ما عاد يعطي, عقله في بيته وعمله الآخر والدروس الخصوصية ,غاب المعلم الحقيقي كما يسميه الأستاذ سلوم رئيس تحرير مجلتكم الغراء ,وغاب الأب من البيت وغدا مشغولاً,وعلينا أن نحرك عنصر الخير  وتنبيه الأهل .

8- سر سعادة الأجداد :

لم يكن هناك التفكير المادي ,يحمد الله على كل ما يعطيه (فلحنا رجعنا ارتحنا) يقوم بالواجب …….اليوم طمع مادي  وركض وراء المال.

9-قيادة الأهل:

مشكلة الدلال وكثرته ميَّعت الأطفال , وعند الكبر لا نستطيع ضبطه ويستمر ذلك.

10-الميراث:

عدم التمسك به نتيجة سوء التصرف في الحياة المادية والتبذير أول الأسباب (أكل وشرب وبطر )وعدم حفظ النعمة  والنتيجة يصل المرء للفقر وعدم الكرامة وإلى الجحيم .

11-الحالة الثقافية :

بالقراءة تتم ,والتوجيه التربوي في المدرسة والكنيسة .

12- شيء أحبه:

 زيارة القريب للقريب, حز في نفسي أن يزورني يوم مرضي كل الجيران وأخي بعد أسبوع يخبربمرضي.

13- أدوات التنور:

 كاره :  من أجل لزق العجين

ركن : بلاطة وحجرة يرقون عليه

مجرد: من حديد من أجل تحريك النار وتنظيف التنور

لقن: يحوي العجين لدعكه

طشت: من نحاس لتخمير العجين

ميزر: لغطية العجين

طبق قش: لحمل الخبز بعد نضجه

كعدي: لوضع الملح

جرة وخابية : للماء

 خضة:لصنع  القريشة

سراج فخار للنور

أتذكر أم داوود زوجة محفوظ الداهود (متري) تدير التنور, وأتذكر موسى طعمة ينفش الكاك.

14-أمنية :

أتمنى إطلاق  نادياً للمتقاعدين عبر أخذ محل ولجنة تقوم بتأسيسه.في كفربو.

 15- المرابي

غير محبذ ,الربا حرام . ينزع العلاقات الاجتماعية , سبب الفساد

16- الطماع

الطمع ضر ما نفع كما يقولون ,  وهو دليل حب المال

17-التاجر الحقيقي:

ربحه محدود ,ولا يظلم المشتري

18- الغيور على مصلحة بلده : عادة جيدة جداً والمحب شيء ممتاز

19-الميسور مادياً

 لا يقوم  بواجبه في كفربو , عندما يصبح غنياً يعض على أبو خبيث

20-كلمة للمغتربين

عليهم أن لا ينسوا  الوطن لأنه قتَّال ويدعم بلده بالتبرعات وخاصة الميسورين إلى اليوم لم يدعموا أي مشروع خدمي في البلدة

21-مجلة كفربو الثقافية  :

كما جاء في أهدافها /تواصل- نور – ذاكرة / إنها تسعى لتحقيق ذلك بجدارة ويكفي على رأسها أديب وشاعر كبير مثل الأستاذ سلوم.ومهندس محبوب مثل مفيد, وراية منتديات مجلة كفربو الثقافية  خفّاقة يحمل الراية  طوني وماريو الحبيبان …………

22-كلمة أخيرة

-البعد جفا ——-المحبة مطلوبة —– 

 

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>