ننتظر دعمكم للمجلة بابداعاتكم وتطلعاتم في جميع المجالات وفصح مجيد وكل عام وأنتم بألف خير  *  وأخيرا" كلمة الختام ومسكه بقلم الأديبة والقاصة لما عبدالله كربجها التي تحدثت بمادة عنوانها : الدين هو الله  *  وبعدها تطل لوحة العدد ومسابقته لتأتي الهمسة الروحية التي تتحدث عن دم المسيح بقلم الخورية أنطوانيت رزق  *  وبعدها طل حوار العدد مع الفنان التشكيلي مصباح الدروبي الذي حاورته المبدعة والقاصة لما كربجها  *  ثم تلت الابداعات المتنوعة من شعر وقصة وخاطرة للمبدعين , وبعدها جاءت المقالات الغنية بكل المجالات الاجنماعية والأدبية  *  بمناسبة حلول الفصح المجيد صدر العدد الفصلي لموقع مجلة كفربو الثقافية / ربيع 2017/ تصدرت فيه الافتتاحية / الفصح وواجبنا الانساني / بقلم رئيس التحرير  * 

من هو الرجل

484840_206515926220110_268148488_n [640x480]

 

 

من هو الرجل؟!...
وما هي الرجولة؟!.
قالت نضال أحمدية :((الشيطان كان ذكر والصرصار كان ذكر والحمار أيضا كان ذكر….)).
وأنا أقول: النبي كان ذكر ،والأب كان ذكر ،والمعلم كان ذكر ,والفارس كان ذكر…
ولكن ليس كل ذكر رجل وهذا لا يعني أنني ضد الذكورة التي خلقها الله كما خلق الأنوثة ومنحهما غرائز وطباع خاصة بكل منهما من الخطأ انكارها ، أيضا هنا لا أتحدث عن المثالية أو الكمال فالكمال لله والإنسان يبقى بشر له مشاعر وأحاسيس،يخطئ ويتعلم من أخطائه ،وإنما أبحث عن صورة الرجل الحقيقي صاحب الكلمة والموقف من يملك القدرة والإرادة على ضبط النفس بهمته العالية وعزة نفسه وإبائه ،بنخوته ووفائه في المواقف الصعبة وليس بعدد النساء التي يعرفها وأمواله مكانته المرموقة في المجتمع فهذه الأمور لا تصنع منه رجلا بل تبقيه مجرد ذكر يتوهم رجولة طاغية تزول بزوالها.
• حول ماهية الرجولة وكيف تراها نساء حماة كان لي اللقاءات التالية:
عندما أجد رجلا حقيقيا!….
قالت الأنسة لينا: بعض الرجال أو لنقل الذكور لم أعد أستطيع رؤيتهم وطبعا هذا لا يعني القرف وإنما الشفقة والحزن لأجلهم ولأجل رجولتهم الضائعة..عندما أجد رجلا حقيقيا سيتغير رأي أما الآن فهم فعلا مساكين!….
– الحنية والعاطفة لا ينقصان من الرجولة شيئا.
قالت الأنسة رهام: الرجل يجب أن يكون ذو شخصية قوية له كلمته ووعده يحترم آراء المرأة وأفكارها ويساعدها لتحقيق ذاتها ولا ينظر إليها على أنها ناقصة عقل،كذلك الحنية والعاطفة لا تنقصان من الرجولة شيئا بل هما جزءا أساسيا منها والرجل الذي ينظر إلى المرأة على أنها كائن ضعيف لا يستطيع عمل أي شيء بدونه أعتبره ذكرا…
– الذكورة دافع لاستمرار الحياة.
قالت الأنسة مرح: الرجل من تكون له كلمة وشخصية غير مهزوزة ،تصرفاته واضحة وجلية ،أما موضوع الذكورة فهي بالنسبة لي غريزة حيوانية ليست أكثر من ذلك ولكن في نفس الوقت هي دافع لاستمرار الحياة.
– الرجولة بالأخلاق.
الأنسة هيفاء: أهم شيء في الرجل شخصيته القوية التي تشعرني بالأمان عندما أكون ضعيفة و أحتاج لمن يحميني والرجولة تكون بالأخلاق وكون الرجل يخاف الله ويملك نية سليمة وقلبا طيبا لا يقلل من رجولته أبدا.
– ذو شخصية بارزة في المجتمع.
قالت الأنسة هدى: الرجل من يكون مسموع الكلمة ومرهوب الجانب وذو شخصية بارزة في المجتمع واثق بنفسه يتحدى الصعاب صاحب موقف ومحترم من قبل الجميع ومستقيم في مبادئه وآرائه وبسيط في أعماله وصادق في أقواله.
– الرجل مازال موجودا.
قالت السيدة وفاء: عندما يكذب الرجل أراه صغيرا ومتقلصا ومقرفا بالمعنى الكامل ولكن مع ذلك الرجل الحقيقي مازال موجودا يعاني الأمرين في مجتمع كثرت فيه الذكور.
• مما سبق أرى أن الرجولة مازالت موجودة بمعناها الأصيل وإن شوه صورتها بعض الذكور الذين صنعتهم ظروف الحياة ونفوسهم الضعيفة وكلمة ابن عصره وزمانه.
أيضا المرأة لها دور كبير في ذلك فكما هناك رجل حقيقي ورجل ذكر أيضا هناك امرأة حقيقية تتحلى بأخلاق عالية وامرأة منافية لهذه الصورة.
يقول المثل: وراء كل رجل عظيم امرأة. وبدوري أقول: وراء كل امرأة عظيمة رجل يساندها ويقف إلى جانبها ويمشي معها خطوة بخطوة ليشاركا معا في بناء الحياة والمجتمع السليم المعافى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *