ننتظر دعمكم للمجلة بابداعاتكم وتطلعاتم في جميع المجالات وفصح مجيد وكل عام وأنتم بألف خير  *  وأخيرا" كلمة الختام ومسكه بقلم الأديبة والقاصة لما عبدالله كربجها التي تحدثت بمادة عنوانها : الدين هو الله  *  وبعدها تطل لوحة العدد ومسابقته لتأتي الهمسة الروحية التي تتحدث عن دم المسيح بقلم الخورية أنطوانيت رزق  *  وبعدها طل حوار العدد مع الفنان التشكيلي مصباح الدروبي الذي حاورته المبدعة والقاصة لما كربجها  *  ثم تلت الابداعات المتنوعة من شعر وقصة وخاطرة للمبدعين , وبعدها جاءت المقالات الغنية بكل المجالات الاجنماعية والأدبية  *  بمناسبة حلول الفصح المجيد صدر العدد الفصلي لموقع مجلة كفربو الثقافية / ربيع 2017/ تصدرت فيه الافتتاحية / الفصح وواجبنا الانساني / بقلم رئيس التحرير  * 

احتلال القمر

 

1422384_915332028514261_1296371989_n_290396171

قررت أن ابحر ببحرك دون خوف او حذر
ورميت آخر امنياتي بين اوراق الشجر
وقطعت تذكرة السفر
وكتبت في ظهر الحجر …
انا قادم احتل عرشك يا قمر !!
انا قادم ابني لقبي في عيونك مستقر
انا قادم اشكي إليك لهيب قلبي والسهر
فالحزن يسكنني ..
يبعثرني إلى اشلاء ويجمعني ضياءك يا قمر !
انا قد رحلت إلى بعيد
وتركت شعري واحة ليظل فيها الحائرون من البشر
انا قد اتيتك يا قمر… اشكوا إليك جميع ما قال البشر
لا ذنب لي أني عشقتك.. وصرت متهما وقالوا قد كفر!!
قررت ان ابحر ببحرك دون قارب او شراع ..
وبلا ضياء او شعاع …
فأنا مللت من التخلف في بلادي والصراع .
واتيت كي القي بروحي بين حظنك والذراع
ورفظت احيا في بلادي فالحيا ة هنا ضياع
قررت أن ابحر ببحرك كي انال على رظاك
وقاطعا كل الحدود وتاركا خلفي ملايين الوعود لكي اراك
فأنا استقلت من الشموس ومن النجوم وما عشقت بهذة الدنيا سواك
لو كان عمري لحظة لوهبتها لك كي انال على رظاك
لا تغربي فانا مللت من المسير وانا افتش عن هواك
وانا المقيد في يداك
ما عدت اعرف كيف امشي كيف امظي كيف افلت من يداك
لا تغربي يا انت يا قمر المساء
فأنا اخاف من الظلام واخاف من شبح النساء
لو كان قلبك مثل قلبي في الهوى
ما كان في الدنيا بحار من دماء
ما كان في الدنيا ضلام او دجى
قررت أن ابحر ببحرك
فإذا اتيتك فامهليني لحظة اخرى
لا تسأليني عن تفاصيلي وعنواني
فهواك عنواني
وهواك معصيتي وإيماني
وفي عينيك ذابت كل احزاني
تركت جميع اوطاني
وجئت إليك كى ابني على عينيك اوطاني
قررت ان ابحر ببحرك دون ان اخشى من الموج الشديد
واتيت كي احيا حياتي من جديد
قررت أن امظي اليك
فأنا مللت من البقاء وأنت عن روحي بعيد
عبد الحكيم الفقية

التعليقات: 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *