ننتظر دعمكم للمجلة بابداعاتكم وتطلعاتم في جميع المجالات وفصح مجيد وكل عام وأنتم بألف خير  *  وأخيرا" كلمة الختام ومسكه بقلم الأديبة والقاصة لما عبدالله كربجها التي تحدثت بمادة عنوانها : الدين هو الله  *  وبعدها تطل لوحة العدد ومسابقته لتأتي الهمسة الروحية التي تتحدث عن دم المسيح بقلم الخورية أنطوانيت رزق  *  وبعدها طل حوار العدد مع الفنان التشكيلي مصباح الدروبي الذي حاورته المبدعة والقاصة لما كربجها  *  ثم تلت الابداعات المتنوعة من شعر وقصة وخاطرة للمبدعين , وبعدها جاءت المقالات الغنية بكل المجالات الاجنماعية والأدبية  *  بمناسبة حلول الفصح المجيد صدر العدد الفصلي لموقع مجلة كفربو الثقافية / ربيع 2017/ تصدرت فيه الافتتاحية / الفصح وواجبنا الانساني / بقلم رئيس التحرير  * 

حوار مع ابنة الساحل الأستاذة مفيد طوبال

11909696_1893095437582665_280428325_n

من اطلالات الساحل في اللاذقية تطل الأستاذة مفيدة طوبال في حوار خاص بموقع مجلة كفربو الثقافية تحدثت في قضايا كثيرة عن طفولتها وعملها ومهامها وحياتها البيتية ودور الأب الكاهن في حياتها , وكل هذه الموضوعات تتلمسونها في ثنايا الحوار فتفضلوا لمتابعة هذا الحديث الشيق مع المثقفة الأستاة مفيدة :

 

 

 

1-البطاقة الشخصية ؟

مفيدة جبرائيل طوبال من الللاذقية …تأهيل تربوي .

أعمل في مديرية التربية في اللاذقية – عضو جمعية سوريا الخير

2-ذكريات الطفولة؟

نشأت في بيت رجل دين حيث كان والدي كاهنا” …حيث درست في مدرسة راهبات الكرمل…

مما أتذكر في طفولتي أن أبي المرحوم قد طلب مني أن أقّبل يد معلمتي …و عندما تغيرت المدرسة بأخرى لم أُخبر والدي بذلك لكي لا يقبلني يدها…

3- ما هي أركان النجاح؟

أن يضع الانسان هدف أمامه و أن يعمل جديا” من أجل الوصول إلى الهدف..

4-علمنا أنك كنت عضو مكتب تنفيذي في محافظة الللاذقية (تقافة و آثار ) ما هي أهم المنجزات التي تحققت في تللك الفترة؟

كنا نتابع إنجاز المنشآت السياحية …و تنشيط السياحة ضمن الامكانيات المتوفرة مع متابعة تنفيذ خطط المراكز الثقافية من محاضرات و معارض …

أما بالنسبة للمعارض فكان عملنا محدود جدا”…

5-سمعت بحبك للقراءة فما هي الكتن التي تقرأيها ؟

أعشق القراءة و التي أهمها الكتب الأدبية و التاريخية و السياسية…

6- هل يُغني الكتاب الالكتروني عن الكتاب الورقي برأيك ؟

لا يُغني مطلقا” , فالكتاب الورقي هو الأساس…

7-ماذا تقولين حول حماية البيوت القديمة الأثرية؟

إن كلل حجرة في المدينة القديمة لها قصة , و المحافظة عليها هو جزء من التاريخ…و يجب أن نساعد الدولة في المحافظة على هذه الآثار…

8-ما أسباب ضعف الأركان التربوية؟

الأهل تخطأ في التربية … و ذلك من خلال عدم متابعة و رقابة أولادهم…و تطبيق مبدأ الثواب و العقاب…و هذا طبعا” بالتعاون مع المدرسة و المؤسسات الإجتماعية الأخرى و التي تساهم سوية في تكوين شخصية الطفل…

9-ما رأيك بالقدوة؟

المنزل هو المدرسة الأولى…لذلك يجب أن يكون الأب و الأم قدوة صالحة لأولادهم.

10- ماذا تعلمت من أبيك المرحوم الكاهن رحمه الله ؟

الصدق و المحبة و عمل الخير و مساعدة المحتاج…

11-  كيف كان دور والدك الاجتماعي ؟

كان من خلال :

-        الوعظ…

-       تفقد الرعية..

-       زيارة البيوت…

12- ماذا تحديثنا عن جمعية سيدات سوريا الخير؟

هي جمعية تطوعية تمويلها ذاتي من الناس الطيبين…مهمتها هو العناية بجرحى الحرب و أسر الشهداء…

مع سيريتل سنقوم بعرس جماعي لأسر الشهداء و أيضا” تكريم لأمهات الشهداء…

13-أرجو تعريف كل منم المفردات التالية:

-       المرابي: عدو الله و الوطن…

-       الطماع : لا تملأ عينيه إلا التراب…

-       النمام: لعن الله النمامون و أصحاب الفتننة…

-       تاجر الأزمة: أخطر من الإرهابي…

-       الوطني الغيور على وطنه: هو جندي محارب…

-       الفقير المحاصر في لقمة عيشه:اصبر و الله المعين…

14-أرى –من خلال لباسك – أنك تحبين الاحتشام فماذا توجهين هذا الجيل ؟

المرأة المحتشمة هي المرأة المتزنة و المتوازنة نفسيا” و بالصدق المرأة المحتشمة أجمل و يُنظر اليها أشد وقارا” من المستهترة…

15-ما هو رأيك بمحافظة حماه؟

شباب وطنيون و طيبون و أشراف…و يدافعون عنها بكل ما يستطيعون حتى و لو لم يحملوا سلاحا” …فكل عمل للوطن هو طلقة في صدر العدو…

كلمة أخيرة :

أتمنى  في زيارتي القادمة الى كفربو و أيو أن نجلب معنا طبل و زمر لكي نحتفل بنصر الوطن و دحر الإرهابيين ….و كما قال شاعرنا الجواهري:

حبا” دمشق تقاسمنا مراهقة ”     

           و اليوم نقتسم الآلام و الرهق

صبرا” دمشق على البلوى فكم صهرت 

   سبائك الذهب الغالي فما احترق.

 

 —————————–

لنا كلمة :

أمر جميل أن يكون هناك التنوع في الضيوف الذين نحاورهم من بيئات مختلفة وفي هذا الحوار كانت الضيفة من ربوع الساحل الأستاذة مفيدة طوبال صاحبة الثقافة الموسوعية والشخصية القوية وقد حملت عدة مهام من أجل بناء الوطن … فهي تحب المثقفين ويضج مجلسها ومكتبها بذلك ..

بطاقة محبة وتقدير من هيئة التحرير وادارة الموقع بالأستاذة مفيدة وأهلا” وسهلا” بطلتها في صفحات المجلة …

 

دمتم بخير

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>