ننتظر دعمكم للمجلة بابداعاتكم وتطلعاتم في جميع المجالات وفصح مجيد وكل عام وأنتم بألف خير  *  وأخيرا" كلمة الختام ومسكه بقلم الأديبة والقاصة لما عبدالله كربجها التي تحدثت بمادة عنوانها : الدين هو الله  *  وبعدها تطل لوحة العدد ومسابقته لتأتي الهمسة الروحية التي تتحدث عن دم المسيح بقلم الخورية أنطوانيت رزق  *  وبعدها طل حوار العدد مع الفنان التشكيلي مصباح الدروبي الذي حاورته المبدعة والقاصة لما كربجها  *  ثم تلت الابداعات المتنوعة من شعر وقصة وخاطرة للمبدعين , وبعدها جاءت المقالات الغنية بكل المجالات الاجنماعية والأدبية  *  بمناسبة حلول الفصح المجيد صدر العدد الفصلي لموقع مجلة كفربو الثقافية / ربيع 2017/ تصدرت فيه الافتتاحية / الفصح وواجبنا الانساني / بقلم رئيس التحرير  * 

لم يعد للكلام فضاء

12048909_438938712977829_335458477_n

12041749_438938722977828_892305704_n

  منذ أكثر من عشر سنوات وأنا أقرأ للشاعر الدكتور ماجد قاروط، ومنذ أول قراءة لي ﻻحظت

حالة البحث المستمرة لديه عن لغة خاصة للكﻻم ، بعيداً عن أي حدود، أو أسوار، أو فضاء، بحثه الدائم عن لغة يبدع ويرسم بها حروف قصائده، لغة تحمل الخلود والتميز لكلماته عبر دﻻﻻت ورموز ترسم مئات الصور والمعاني بحثاً عن خلق إبداعي جديد لصورة محددة للإنسان، صورة لم يسبقه إليها أحد.. لم يعد للكﻻم فضاء جديد الشاعر الدكتور ماجد قاروط، الإنسان بما يلفه من مشاعر مختلفة وواقع كثيراً ما يحمله إلى حالة من اﻻغتراب بحثاً عن الصورة اﻷسمى هو موضوع بحثه اﻷكبر، فهو يغوص عميقاً في تصوير العاطفة عبر إيحاءات مغرقة باﻷلم والدهشة أمام ما يحمله هذا الواقع، وهذا مانجده واضحاً من عنوان الديوان ولوحته وحتى عناوين قصائده:((ﻻ وقت للعصافير، حديقة الموت، تفسيرات أخرى للسكاكين…..)). من أجواء الديوان: إن السماء التي للعصافير……. ماذا دهاها لتصبح تحت العصافير؟ لو سقط القلب أين نعلق أحلامنا؟ مبارك دكتور .. نحن في انتظار دائم لجديدك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *