السبت 4 كانون الثاني 2020: موقع مجلة كفربو الثقافية يطلق العدد السنوي 2020م ضمن سلسلةاصداراته وكل عام وأنتم بخير...  * 

ﻻعبة بالنار

 أني طردتك من فؤادي فاسمعي
هي كلمة الحب أولا ترجعي

ودعت عينيك الجميلة بعدما
أخذت بقايا من بقايا أضلعي

وتركت لحظك نائماً في غمده
خوفاً على يده أﻻقي مصرعي

فلكم هجرت وكان حكمك قاسياً
ولكم قطعت الود هيا فاقطعي

ولكم تقصدت الشعور إدانة
وتركت أعماقي بملء توجعي

كنت المليكة للفؤاد وعرشه
هيهات بعد اليوم أن تتربعي

كوني كبركان سأخمد ناره
كوني كإحدى الراسيات ستقلعي

كوني كجذر زار كل خلية
في داخلي وتشعبي وتفرعي

كوني ملاكاً طاهرا وتزيني
قسماً بحبك لن تمسك اصبعي

ركعت على كلتيهما وتوسلت
وانسابت العبرات فوق توقعي

فأجبتها والقلب ينزف حبها
لابارك الرحمن فيما تصنعي

يا أول امرأة تحدت عزتي
يا أول امرأة تغادر موضعي

هل تحسبين الحب أن تتكبري
فأقول هاك السوط هيا فاصفعي

الحب دون كرامة كحديقة
جاء الخريف لها ببرد مفجع

فتساقطت أوراقها وتناثرت
وبكت بدمع لايشابه أدمعي

عنوان بيتي قرب أبعد كوكب
فحذار يوما أن ترومي مطلعي

حراس قصري أحرفي وقصائدي
إني أخاف عليك أن تأتي معي

إن كنت إحدى العاشقات فمرحبا
والقلب مد إليك جسراً فاقطعي

وتذوقي منه الغرام فإنه
لحن سماوي وليتك تسمعي

أو كنت خائنة أتيت لتلعبي
وهناك بعض الوقت جئت تضيعي

لاتلعبي بالنار أنت صغيرة
وأخاف إن مستك إن تتوجعي

هي بعض أيام حياتي كلها
مرت ولكن كيف مرت لاأعي

فإلى متى ذكراك تسحق مهجتي
وإلى متى أبقى كشمع مولع

ما كان لي إلا طردتك من دمي
وأقولها الحب أو لا ترجعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *