الأحد 20 كانون الثاني 2019 : صدر العدد السنوي 2019 ضمن سلسلة اصدارات موقع مجلة كفربو الثقافية , فأهلا وسهلا بكم في موقعكم لتصفح المواد الثقافية المميزة ..  * 

أين نحن من الوقت؟!!

(قل لي من تعاشر أقول لك من أنت) هذا المثل كنا نسمعه ونطبقه فكنا نعيش بطمأنينة وسلام داخلي وفي فورة التكنولوجيا وعدم استخداماتها الصحيحة أثيرت الفوضى ليكون المبرر لضعفاء النفوس ليس بالضرورة.

 

إن اﻷمثال التي قدمها لنا اﻷجداد كان ثمنها باهظاً وهو زمن تجربة تعاقبت عليها اﻷجيال فالناس ضاعت بين مفاهيم الماضي والحاضر حتى أصبحت الروابط الاجتماعية داخل البيوت ضعيفة.
عندما تدخل إلى بيت ترى الجميع يبحث عالنت وكأنهم علماء ونتائج التجارب ستهرب منهم من كثرة تعلقهم بالنت وللأسف الشديد معظم العلاقات تبدأ على هذا الجهاز وتنهي عليه .
ولو سألنا أي واحد وواحدة من هؤﻻء ما الغاية أو أين وصلت وﻷين توصلت ؟ كان الجواب على السريع مع اﻷسف اﻷشد (تسلاية )؛عم نتسلى ) فالبطالة من أين نشأت أليس من اللهو وعدم معرفة الهدف والغاية من الحياة بعزة وكرامة وأن ﻻتطلب معونة من أحد وتكون عال على أحد دينياً واجتماعياً مبارك بالعمل . فمن بعد إذنكم جميعاً أقول له ولها وبلغة الشارع العامية): الله ياخدك انشالله)… أين الجدية بمعرفة قيمة الوقت. وأعود لما بدأت به العلاقات اﻻجتماعية النقية تهذب النفوس وتصقلها ويكون المجتمع أكثر خيراًً ونقاء أو أقل مشاكل وصدمات نفسية وأكثر توازنا”
وهذا بالتالي ينعكس على المحيط بدءاً من اﻷسرة وانتهاء بالوطن . دمتم ودامت النفوس مطمئنة وأكثر استقراراً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *