السبت 4 كانون الثاني 2020: موقع مجلة كفربو الثقافية يطلق العدد السنوي 2020م ضمن سلسلةاصداراته وكل عام وأنتم بخير...  * 

غنيت حولة

في يومٍ يجب أن يزال من أيام الزمن في سنةٍ 2012 وفي يوم الجمعة الواقع بتاريخ /25/5/2012/ م وفي تمام الساعة الثانية والنصف ليلاً كما ذكــــــــر الإعلام تم ترويع بلدة الحولة السورية التابعة لمدينة حمص 0
بمجزرةٍ تقشعر لها أبدان { حتى الحيوانات} فقتلت أطفالها ونسائها وشبابها
فكانت لطخة عار تلاحق الفاعلين إلى الأبد …
وأعلن بأن القضية قيد التحقيق ………. فغنيت حولةَ
…………………………………………………………………………….

غنيت حـــــــــــــــــــولة

لاتســـألوني كــــيف حال بلادنا

                                ماذا روى التاريخ عن أمجــادها
الفاعلون القـــبح في اوطانهــم

                                 قد دنسوا في أرضها وحــدودها
يا حولةَ الخيرات جــــئتك باكياً

                                 وعيوننا قد أُغشيَت بســـــوادها
وأنا الذي قد زارحــــولة طائعاً

                                  متأســــياً متألـمـــاً لشـــــــهيدها
قد سرت في أحيائها وســـألتها ً

                                 عن صبيةٍ في ارضها كـــفهودها
يتزاحمون على الغدير لشــربةٍ

                                    من مائها أو كـــمشةٍ من نجدها
فإذا بهم قتلى تقارب عمرهــــم

                                    وتساوت الأعـــــمارفي ميعادها
إني ركعت بساحها وســــألتها

                                   من قـَتَّـل الأطفــال مــن أولادها
نظرت إليَّ بعـــــبرةٍ فقرأت حــز

                                  ني ظاهراً في عينها وخــدودها
إني وقفت بقرب جـامعــها الذي

                                رفــع الصـــلاة مودعاً لإسودها
وســالته أعدادهـــم فأجـــــابني

                                 أوتسأل النجمات عن أعـــدادها
ياقاتل الأطفال هل أخــــــبرتني

                                 ما ذنـــبها أدخـــــلتها بحــدادها
ما ذنب أمٍّ كي تعيشَ بحســــرةٍ

                                  مفجــوعــــة ببنينها وحـــفيدها
ما ذنـبها ماذنب مبـــغوم الــندا

                                ء لكي يموت معلـــقاً في جيدها
فتكـــحـــــلت أهــــدابها بدمـائه

                                وتكـــــحلت اهـــــــدابه بدمائها
ماذنب طفلتــــها التي قــتلـــــت

                               وبراءت الأطفــال في تغريـدها
إني سُئلتُ عن الكرام فقلت لهم

                                هيهات جوداً أن يقاس بجودها
ياسد حولة هل غسلت جـراحنا

                               وتركتها ذكـــرى تعيش لعيـدها
هــــــذا أنا متأخـرٌ قد جئتكـــــم

                                متبركاً بشـــــهيدنا وشـــهيدها
وحملت من بلد الكرام رســـالةً

                                تهدي السلام لحولةٍ بحــدودها
ورسالتي ياســـادتي حَمَلَتْ لكم

                               أخــــبارنا وقضيتي لمــفادهـــا
في بلــــــدتي امٌّ لأولادٍ لـــــــنا

                               لمصـابكـــم قد مـزقت لجـديدها
إني شكوت الفاعلين لواحـــــدٍ

                                متوحدٍ بــــــــسمائها ووهـادها

كــــــــــــــــــــفربهم فيــ25ـــــ5ـــــ2012م
وكــــــــــــــــــــــــــعادتي
هذا توقيعي أنا
شــــــــــــــــــــــــــحود حـــــــــــنا اليازجي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *