السبت 4 كانون الثاني 2020: موقع مجلة كفربو الثقافية يطلق العدد السنوي 2020م ضمن سلسلةاصداراته وكل عام وأنتم بخير...  * 

الشاعرة فاطمة غيبور

 نجمة طالعة من سماء الرافدين, صرخة من أعماق تاريخ تدمر,صبية قادمة من بوادي الشام ,نفحة وحي آتية من أريدو( أرض الحرية) حيث حكمت الآلهة كما تقول الموروثات السومرية,سنديانة جبروت من جبال الساحل صمدت للأعاصير والنكبات وظلت شامخة, أرزة شامخة من ذرى لبنان,سروة جميلة القوام رشيقة القد من غابات الفرلق وجبال الأمانوس ,زهرة ياسمين من دور الشام وبساتينها تعطِّر ليالي الوطن في هذا الزمن المبتلي بالجفاف,عربية ساحرة من جبل الشيخ وزيتونة دهرية عاصية على الصهاينة من فلسطين , إنها فاطمة غيبور في شعرها المقاوم وقد جمعت في هذا الشعر خلود أرز لبنان وشموخ نخيل العراق…..فاطمة غيبور شاعرة يفيض الشعر صادقاً من قلبها وروحها وطنية وفداء ,شاعرة يتدفق شعرها أناشيد زهو وأغاني طرب ونفحة عز وفخار من العراق إلى فلسطين…… فاطمة غيبور– أديبة واعدة تسامى أدبها على التصنع وانساب معبراً عن صدق وطنيتها وحبها الواثق لبلادها. …فاطمة غيبور.. تلحق بسرعة قافلة الأدباء والشعراء والمفكرين الذين اشتهرت بهم ديرة سلمية,إنهم كبار, مثل فاطمة مجموعة من شابات واعدات في الأدب والثقافة ولا ينقص ظهورهن الكامن إلا التشجيع والمساعدة على لانطلاق.

التعليقات: 2

  • يقول رئيس التحرير:

    تستحق شاعرتنا هذا الوصف شكراً للدكتور جورج كوسا على هذه الكلمات الرائعة وبطاقة حب لشاعرتنا الغالية

  • الشاعرة فاطمة غيبور شاعرة واعدة ،شاعرة صامدة ،تكتب شعرها رغم الألم والجراح ،تكتب شعرها الصادق للمقاومة لكثرة محبتها ووفائها لها، هي كما تقول تكتب الشعر وهي أم لمعاق فجر القهر أمامها ، تكتب رغم معاناتها الصعبة ، هي شاعرة ملتزمة بشعرها وبقلمها الذي ما وقف يوماً عن الكتابة للأدباء وللمقاومين وللصامدين ، ولقد سررت بقصيدتها:
    مهما دارت هالايام
    وتعدد شكل الالام
    سلمية ام التاريخ
    واحلى وردة بأرض الشام.

    فتحية إجلال وإكبار ومحبة للشاعرة غيبور
    ونحن معك بإذن الله تعالى صامدين وواثقين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *