السبت 4 كانون الثاني 2020: موقع مجلة كفربو الثقافية يطلق العدد السنوي 2020م ضمن سلسلةاصداراته وكل عام وأنتم بخير...  * 

ماذا أهمس في أذن الميسورين مادياً في كفربو؟

– 35 بالمئة يقومون بدورهم الايجابي والبقية كأنهم غير موجودين ودورهم سلبي, وأهمس في أذنهم : ما أجمل التضحية من أجل أهلي وبلدتي ,وما أجمل أن أقدِّم شيئاً من فضلة مالي للمشاريع الخدمية والخيرية كبناء مشفى وبناء دار للعجزة وتوزيع وسائل تربوية على أطفال البلدة, والنتيجة العطاء موهبة من الله وإلهام,والعطاء له علاقة بالطبع والنفس والأصالة.
ــــــــ

التعليقات: 1

  • يقول متابع:

    و لكن هذا لا ينفي أن أهالي كفربو من أسخى ام لم يكن الأسخى على بلدتهم و غير بلدتهم ….و لكن المشكلة الحقيقية تكمن في ادارة هذه التبرعات و العطايا, و مع هذا فلا بأس بالذي تحقق في كفربو و نتطلع قدما للمزيد لأننا كلنا ثقة أننا قادرين على فعل الكثير…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *