السبت 4 كانون الثاني 2020: موقع مجلة كفربو الثقافية يطلق العدد السنوي 2020م ضمن سلسلةاصداراته وكل عام وأنتم بخير...  * 

مع كل سلام

 

ومع كل سلام يصل في رسالة

ومن وين ما جات وفي كل الحالات أهلاً سلامات تعظيم لجلالها

يأسرني جمالها ويمنحني مقالها مساحة راحة باهي براحها

تخلي الليل يشع قِنديل كمال ووجاهة

ومع كل سلام يصل في رسالة، ألاقي عجائب في موالها

أشيلها حقائب ريد جوالة، أنيق عنوانهــا حلات سودانها

بشـارة خير طعم قُنديل عسل وملاحة

وكل ما يصلني سلام في رسالة، أحس بكرامة وطول القامة، سلامي حمامة

بياض وسماحة ، وحروف وضاحة أشيلها فتيل يضوي الليل

تطيب الحالة، يحلى الجو ويبقى عليل حلو الإطلالة

وزي الواحة، يبقى البيت عطور فواحة ممتد مجالها كفوف للراحــة

ومـوية تسيل، بطول النيل، ضفاف وسياحة

وكل ما يصلني سلام في رسالة،

أشوف في خلالها الفرحة متاحة بقدر إجلالها ، وهالة اقبالها

واكون مرتاحة وفرحي ثمالة رسالتي وسـام إحرام وإزارا

وبركة شيخ بكل اسرارها ونور في ضريح لي زُوّارها

تداوي الروح تدراي جراحها، وبدل الحرّة الضُـل والواحة

والبركات البتحوم دوام سوّاحة

وكل ما يصلني سلام في رسالة يكسيني صلاح

والقاسي يبقى متاح وزي في الحجـوة ، أخش الغارة بالمفتاح

والقي عــلاء مع المصباح ولمسة إيدو تبقى جناح ترحل بــيّ بدري صباح

في ركاب خيّـالة جياداً حــرة زمامها أصــالة

في رحلــة ريد وسرعة تزيــد سلام بالايــد والروح قُبــالها

وصباح في العيد ولباســنا جديد بركات سيّارة

ودعوات يـُـمة بين الكاف وقول النون العارفاها، خاتـية ظنون ا وصلــني نوالها

ولما بريدي يصل برسالة ويقعد يرجى في خطــابي ،،،

ويسألني كيفنّــي صايــغة جوابــي

أقــول مرسوم وخاتي عتابي يحوي سلامي واسبابي،

وروحي دايــبة فــي أقــلامي و دمــي مـداد يصوغ في كـلامي

ويبقى القول فوق المعقول، وتبــقى حروفــي أدب وأُصول

وهاك توقيعي ريقــي الحالــي، دون تزوير

خِــتم الوالــى، مســك الخيـل

المشتاقة صلحة خليل/ السودان

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *