السبت 4 كانون الثاني 2020: موقع مجلة كفربو الثقافية يطلق العدد السنوي 2020م ضمن سلسلةاصداراته وكل عام وأنتم بخير...  * 

دور المرأة الحموية في صنع الجلاء

دور المرأة الحموية في صنع الجلاء

 

10258746_241248596080176_1639909236218391919_n

 

10268634_241248672746835_5996292184413397299_n

10330466_241248802746822_3320472117602042483_n

 

1797324_241248732746829_891083753893248962_n

 

 

نحن اليوم في أمس الحاجة لتظافر الجهود والمساهمة معا لإعادة بناء وطننا سورية قويا متماسكا منطلقين من أبسط الأمور إلى أعقدها وعلى مختلف النواحي والأصعدة.
لذلك فإن ثقافتنا ولغتنا هما عنوان هويتنا والتعبير الإنساني لوجودنا بين الحضارات والأمم بإحيائهما نعيد روح الحياة إلى وطننا من خلال تنشيط الواقع الثقافي وعودته إلى سابق عهده،فمع أعياد نيسان وفرحة الجلاء قدمت الأستاذة فاطمة صلاح الدين الكردي محاضرة في مديرية الثقافة بحماة بعنوان:
دور المرأة الحموية في صنع الجلاء
تحدثت من خلالها عن المرأة السورية بشكل سريع وعام والمرأة الحموية بشكل خاص وذكرت عددا من الأسماء كالسيدة ماري العجمي صاحبة مجلة «العروس» ذات الأصل الحموي التي أسست أول نادٍ نسائي أدبي عام ١٩٢٠لتثقف أختها المرأة السورية . ومن المجاهدات نجيبة الأرمنازي والسيدة أم عبد الله الشواف وطالبات حماه في دار المعلمات الدمشقية في مسيرات ال20 و21 و وال26 و 29 ومن بينهن السيدة فوزية الريس وشقيقاتها والسيدة خيرية الترمانيني ويسرى ظبيان كن يحمين صناديق اقتراع الانتخابات من محاولات الاستعمار لتزييفها ويطالبن بالاستقلال ..وكانت فوزية الريس تمرض الجرحى وأم مجوال التركاوي .. والسيدة بدرية الكيلاني….
وتوسعت المحاضرة من خلال ذكر صورة للمرأة الحموية المناضلة متمثلة بجدتها أم النور الكردي متبعة أسلوب السرد القصصي الذي أضاف طابع التشويق والمتابعة على المحاضرة.
المرأة شاركت في صنع الجلاء
واليوم المرأة مطالبة للمشاركة في إعادة بناء سورية القوية المتينة يدا بيد مع الرجل.

 

 

 

 

 

 


التعليقات مغلقة.