ننتظر دعمكم للمجلة بابداعاتكم وتطلعاتم في جميع المجالات وفصح مجيد وكل عام وأنتم بألف خير  *  وأخيرا" كلمة الختام ومسكه بقلم الأديبة والقاصة لما عبدالله كربجها التي تحدثت بمادة عنوانها : الدين هو الله  *  وبعدها تطل لوحة العدد ومسابقته لتأتي الهمسة الروحية التي تتحدث عن دم المسيح بقلم الخورية أنطوانيت رزق  *  وبعدها طل حوار العدد مع الفنان التشكيلي مصباح الدروبي الذي حاورته المبدعة والقاصة لما كربجها  *  ثم تلت الابداعات المتنوعة من شعر وقصة وخاطرة للمبدعين , وبعدها جاءت المقالات الغنية بكل المجالات الاجنماعية والأدبية  *  بمناسبة حلول الفصح المجيد صدر العدد الفصلي لموقع مجلة كفربو الثقافية / ربيع 2017/ تصدرت فيه الافتتاحية / الفصح وواجبنا الانساني / بقلم رئيس التحرير  * 

مقتطفات من مجموعة قصص إمرأة للكاتبة كوليت خوري

hqdefault

قصتي معك أحلى قصيدة أكتبها , لكنها قصيدة لا تكتب فاللقطات الانسانية تفيض بها العين فقط

———-

في مكان ما من البلد انسان حبيب تمنعه كبرياؤه من ان يغرز اصابعه في ارقام يحبها

———-

كيف اقول له انه ربح المعركة وهو وحده في الساحة ؟ ما قيمة نصره إذا ؟

———-

في مكان ما من البلد انسان حبيب لا يدري انه حبيب

———-

لم يعترف لها بحبه .. فقد علموه ان العواطف تقتل الرجولة وبالتالي تسيء الى القضية .. وصدٌق!

———-

ان هناك صقيعا نفسيا ذابحاً يجعل الانسان يتخلى عن كل شيء ويبيع الدنيا بهمسة ود

———-

سئمت الهشرة , سئمت الحرية و انني ابيع الدنيا لانسان يسألني اين اذهب و متى اعود .. ابيع الدنيا لمرفأ تتهالك على شاطئه في اطمئنان , امواج حياتي

———-

أيام الانتظار .. هذه الايام التي يكدس فيها المرء الساعات القلقة الطويلة و يصلها ببعضها و هو يجهل الى اين تؤدي هذه الجسور التي يبنيها من اعصابه , هذه الايام المتطاولة التي لا يزينها سوى بريق امل متارجح بعيد .. ويفني ثوانيها الخوف من السراب

———-

انا من نوع النساء الذي يبقى ببساطة او يمضي ببساطة فإذا ما بقي يكون ارتباطه جدياً واما اذا ما مضى فهو لن يعود

———-

ما اصعب ان يرجع المرء وحده من رحلة خاطفة في وهم السعادة

—-——

لو كنت عشر نساء لوزعت طموحي و رغباتي و هواياتي وعملي عليهن ومع ذلك لما وجدت واحدة منهن وقتا لتتنفس

———-

المرأة تستطيع بتربيتها وذوقها وابتسامتها ان تجعل من بيتها الصغير المتواضع جنة وارفة بالدفء وان تخلق في وطنها مجتمعا راقياً

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>