ننتظر دعمكم للمجلة بابداعاتكم وتطلعاتم في جميع المجالات وفصح مجيد وكل عام وأنتم بألف خير  *  وأخيرا" كلمة الختام ومسكه بقلم الأديبة والقاصة لما عبدالله كربجها التي تحدثت بمادة عنوانها : الدين هو الله  *  وبعدها تطل لوحة العدد ومسابقته لتأتي الهمسة الروحية التي تتحدث عن دم المسيح بقلم الخورية أنطوانيت رزق  *  وبعدها طل حوار العدد مع الفنان التشكيلي مصباح الدروبي الذي حاورته المبدعة والقاصة لما كربجها  *  ثم تلت الابداعات المتنوعة من شعر وقصة وخاطرة للمبدعين , وبعدها جاءت المقالات الغنية بكل المجالات الاجنماعية والأدبية  *  بمناسبة حلول الفصح المجيد صدر العدد الفصلي لموقع مجلة كفربو الثقافية / ربيع 2017/ تصدرت فيه الافتتاحية / الفصح وواجبنا الانساني / بقلم رئيس التحرير  * 

شخصية من بلدي { الارشمندريت بولس نزها }

* شخصية من بلدي *
{ الارشمندريت بولس نزها }

images

هو كطائر السنون يغيب خارج أرض الوطن ويعود كما يعود السنون مبشراً بعودة الربيع الذي تتفتح فيه الأشجار ونباتات الأرض بأزهار الربيع بألوانها رائعة الجمال ورائحتها الذكية .

الحوار معه يتخذ أشكالاً عدة , لكنه يحافظ على قدسية الكلمة وصدق الموقف . صوته ككلماته يوحي بالطمأنينة لما يتحلى به من سعة اطلاع وذكاء حاد .
ولد أديب خير الله نزها في 2 آب عام 1962 في حماة حي الشيخ عنبر في أحضان أسرة طيبة الذكر .
التحق في 3 آب عام 1980 بالرهبانية الباسيلية الشويرية . لبس ثوب الابتداء في 8 أيلول عام 1980 , وأعلن نزوره الموقتة في 29 آب عام 1981 وأتم علومه الفلسفية واللاهوتية في جامعة الروح القدس – الكسليك , وارتبط بالنذور المؤبّده في 1 كانون الأول عام 1985 , ثم سيم شماساً إنجيلياً في 18 نيسان 1986 دير سيدة البشارة في ذوق مكايل , وكاهناً في 1 تشرين الثاني عام 1986 في دير مار الياس الطُّوق – زحلة .
وفي عام 1987 عُيّنَ خادماًَ لرعية الخنشارة والجوار بالوكالة . وفي عام 1990 كاهناً أصيلاً لها .
في عام 1991 أعدَّ الأب بولس نزها أوراق سفره إلى أستراليا بمساعدة المطران جورج رياش الذي عيَّنه مدّبراً في كاتدرائية الملاك ميخائيل في سدني , ثم خادماً ومؤسساً لكنيسة النبي الياس في غيلفورو , وبقي في منصبه حتى أيلول 1993 تاريخ عودته إلى لبنان وتعيينه ” في السنة نفسها ” نائباً اسقفياً في اللواء الشمالي في الأردن , وكاهناً لرعية إربد رُقيَّ إلى درجة أرشمندريت نظراً لجهوده وخدمته على يد البطريرك مكسيموس الخامس حكيم .
في شباط عام 1995 عاد إلى لبنان وأصبح قيِّماً في الاكليريكية الصغرى في الخنشارة وكاهناً لرعية بتغرين بالوكالة , وفي تموز عام 1995 أيضاً اختير مدّبراً عاماً للرهبانية , ورئيساً للإكليريكية الكبرى في ذوق مكايل .
بالإضافة إلى المدبرية العامة ( 1995 / 2001 ) تقلب بالوظائف الرهبانية التالية :
من سنة 1996 ولغاية سنة 2000 قيماً عاماً للرهبانية وخادماً لرعية القديسة تريزيا في عين السنديانة من سنة 1998 وحتى عام 2001 .
في آذار 1999 أصبح رئيساً لدير مار يوحنا الصابغ ( المعمدان ) في الخنشارة .
في 14 تموز 2001 أنتُخب رئيساً عاماً على الرهبانية الشويرية .
وفي عام 2007 عُيّن رئيساً لدير مار الياس الطُّوَق في زحلة .
وفي عام 2010 عُيّن رئيساً لدير مار يوحنا في الخنشارة للمرة الثانية .
ويشغل منذ عام 2007 وحتى الآن مهمة نائب عام ومدبر أول في الرهبانية .
إلى جانب كل مهامه ومسؤولياته يهتم الأرشمندريت بولس نزها كثيراً بالعمران والترميم , ففي عهد رئاسته العامة ثم ترميم العديد من الأديار والكنائس والقاعات الرعوية العائدة للرهبانية الشويرية .
عضوية لجان :
*-نائب رئيس اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام 2003 – 2005 .
*-نائب رئيس اللجنة الأسقفية للشؤون الليتورجية 2001 – 2004 .
*-ممثل الرؤساء العامين في اللجنة الاسقفية للشؤون الاجتماعية 2001 – 2004 .
*-عضو اللجنة البطريركية اللاهوتية والمسكونية في كنيسة الروم الملكيين الكاثوليك 2005 ولغاية الآن .
*- منحه فخامة الرئيس العماد إميل لحود وسام الأرز الوطني من مرتبة ضابط في 1 تشرين الثاني 2007.
المؤلفات :
*-250 عاماً على وفاة الشماس العلامة عبد الله زاخر ( 1748 – 1998 ) .
*-لمحاة من حياة نيو فيطُوس نصري أسقف صيدنايا .
*-القديس ما ماس شهيد قيصرية الكبا دوك ( 260 – 275 م ) .
*-المطران جورج الرياسي . رئيس أساقفة طرابلس وسائر الشمال للروم الملكيين الكاثوليك نبذة عن أهم إنجازاته العمرانية والاقتصادية .
*-نبذة ة وجيزة في حياة الأرشمندريت ثاو فانوس عكّه .
*-كراريس تاريخية ويوبيلية عن عدة أديار وكنائس تخص الرهبانية .
*-مقالات تاريخية متنوعة في عدة مجلات منها : الينبوع – الشرفية- المسرَّة – المنارة – أوراق رهبانية .
الأرشمندريت بولس نزها يقوم حالياً بتنسيق وتحضير كتاب ( أناشيد روما نوس المرنم ) الذي ترجمه الأب نقولا قادري الشويري . كذلك يحضر دليل مخطوطات دير ماريو حنا . بالإضافة إلى السجل الرهباني في رقم / 3 / . كما يقوم بالوقت نفسه بالعمل على تأهيل وتجهيز الملينة العامة ة والعناية بالمخطوطات والأيقونات في دير ماريو حنا .
الأرشمندريت بولس نزها يتمتع بشخصية مميزة ورؤية واضحة في معالجة الأمور . فهو يشكل مرجعية روحية على سعة واطلاع وثقافة , يعالج القضايا بشفافية وموضوعية وعلم غزير حتى غدا شخصية ذات صيت بالمعرفة وغنى بالنفس ومرجعاً لا يمكن الاستغناء عن توجهاته وإرشاداته ومؤلفاته التي تشكل منهلاً لكل طالب علم أو معرفة .
وهو أحد رجالات الدين المميزين , عُرف بغيرته وبحسن معالجته للأمور دونما ضجة أو إعلام
أكرم ميخائيل اسحاق

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>