السبت 4 كانون الثاني 2020: موقع مجلة كفربو الثقافية يطلق العدد السنوي 2020م ضمن سلسلةاصداراته وكل عام وأنتم بخير...  * 

لقطات وأفكار من حياتي

البطاقة الشخصية أو المهنية أو الفنية أو الفكرية، مع الحديث عن العائلة إذا أحببت، وعن مسيرة العمل وما بقي في الذاكرة أمر ضروري في الحياة وهنا أقول:

الاسم الثلاثي : مرهج ميخائيل المحفوض
الشهادة العلمية : هندسة كيميائية
الاختصاص : تكنلوجيا النفط والغاز
مكان الدراسة : بلغاريا المعهد العالي للتكنولوجيا
الكيميائية في مدينة بورغاس

لمحة عن أسرتي :
تاريخ الزواج : 1985 م
عدد الأولاد : ثلاثة
عدد البنات : واحدة
تركزت تربية أولادنا على الدراسة والتحصيل العلمي والصدق والمحبة وبناء علاقات اجتماعية جيدة مع الآخرين

في مجال العمل المهني :
بدأت العمل في الشركة السورية للنفط ( التابع لوزارة النفط و الثرة المعدنية ) في عام 1979 كمهندس متدرب وتابعت مسيرة عمل بكل جد واهتمام وترقيت في مراتب متسلسلة من رئيس قسم – رئيس دائرة – معاون مدير – مدير في معمل الغاز المرافق في حقول النفط والغاز في الرميلان التابع لمحافظة الحسكة . عملت مدير لهذا المعمل مدة ست سنوات /1997م-2003م / ثم مدير للشؤون الفنية لمدة ست سنوات / 2004م – 2009م / مع الشركة السورية للغاز ثم مدير تطوير استثمار الغاز الطبيعي لمدة سنتين حيث بلغت سن التقاعد لدى الدولة قبيل نهاية عام 2011م .
قدمت كل ما أستطيع لتطوير العمل وقد تحقق لي ما اردته بسبب محبتي وإخلاصي لهذا العمل وبنيت علاقات اجتماعية وفنية واسعة مع اللذين عملت معهم وتشكلت مع الكثير منهم صداقات جيدة مازالت مستمرة حتى الآن .

عندما نتحدث عن التراث و أدواته المتروكة والمهملة أقول: لقد تطورت الحياة في جميع مناحيها ومحاورها .
فالتطور العلمي أدى إلى استبدال المحراث القديم والعربة بالجرار الزراعي والحيوانات المستخدمة في التنقل بالدراجات النارية والسيارات المختلفة والشاحنات .
لأن واقع الحياة أصبح سريعاً والسباق في كافة مجالات الحياة صار كبيراً وضرورياً .
فهل يستطيع المنجل منافسة الحصادة الألية في عملية حصاد القمح ؟ وهل يستطيع النورج منافسة الدرّاسة الآلية في عملية تكسير وتنعيم القش ليصبح تبناً .

وأعتقد أنه من الضروري جداً أن تتعرف الأجيال الجديدة على أدوات التراث القديمة حتى يكونوا مطلعين على تاريخ التطور الذي طرأ على مفاهيم الحياة و أن يستنتجوا من ذلك. الجهود الكبيرة التي كان يبذلها آباؤنا وأجدادنا لكي يحصلوا على لقمة عيشهم ورغيف الخبز .وأن يسألوا أنفسهم هل هم قادرين على فعل ذلك لو وضعوا في ظروف مشابهة.
والتعامل مع التراث العمراني في كفربو يتم
بقساوة أو بإهمال انت كيف ترى الأمر ؟

لقد تهدم القسم الأكبر من البيوت القديمة ويمكن الحفاظ على ما تبقى منها واستثمارها في مجالات مختلفة ( محلات تجارة – مقاهي انترنت ) ويمكن تحويل بعضها إلى متحف تعرض فيه الأدوات التراثية .

وفي مسألة اجتماعية وهي السبيل لإنشاء النادي الذي يليق بالمتقاعدين بدلاً من حبسهم في البيت أو التواجد أمام المحلات أقول:

إن فكرة إنشاء نادي للمتقاعدين هي فكرة رائعة, ويمكن تعديلها إلى فكرة إنشاء نادي عائلي للمتقاعدين وغير المتقاعدين , يحتوي على صالة رياضية ومسبح وحديقة , يتم تقديم بعض الخدمات لمريديه , وتكاليف إنشاء هذا النادي يمكن ان يساهم في تأمينها عدة جهات مثل مجلس البلدة –النقابات المختلفة – تبرعات المواطنين .

وفي مجال الاحتراف في المجال الرياضي والموسيقي والرسم والإبداع الأدبي والفني في كفربو التقصير يقع والعتب

على وزارة التربية و التعليم والمنظمات الشعبية المختلفة والأهالي .

أما ماذا عن القراءة أقول:

القراءة بمختلف أشكالها واختصاصاتها مهمة جداً لأنها تجعل الدماغ نشيطاً وتقوي الذاكرة وتبعد الإنسان عن النسيان والجمود , فالحصول على المعلومة أصبح سهلا ومتاحاً لكل إنسان , عبر الكتاب وعبر وسائل الإعلام و الاتصالات المختلفة , ولا أنصح أحداً بالابتعاد عن القراءة .

بعض الكلمات وأصحابها في رأيي
المرابي : مكروه
الراشي : منبوذ
الطمَّاع : دنيء
النمَّام : صاحب فتنة
التاجر : عمله فروع
الغيور على المصلحة العامة :كريم ويستحق الدعم والاحترام
المحب لبلده : صادق ونبيل

وتطل كلمة مني للمغتربين كلمة موجهة للمغتربين أو لسكان بلدتي كفربو أقول:

ينبغي ان يتعاونوا في سبيل تحسين البلدة مثل إنشاء مشفى باختصاصات مختلفة – حديقة عامة ………..الخ



أرجو من اهالي بلدتي :

1-أن يحبوا بعضهم
2-أن يريدوا الخير للجميع
3-الابتعاد عن الحسد

وللشباب ما يلي :
-الاهتمام بالدارسة والعمل .
-قيادة الآليات بهدوء تجنباً لحوادث السير
-قيادة الدراجات النارية بتروي والابتعاد عن القيادة الرعناء التي تودي بحياة العديد منهم سنوياً.

وللمجلة التوفيق والازدهار وشكراً لكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *