السبت 4 كانون الثاني 2020: موقع مجلة كفربو الثقافية يطلق العدد السنوي 2020م ضمن سلسلةاصداراته وكل عام وأنتم بخير...  * 

حاملات الطيب

1505673_274323032746187_279676493368952584_n

 

اشترت مريم المجدلية ومريم أم يعقوب وسالومه حنوطاً ليأتين باكراً إلى قبر يسوع (مرقص 16:1)
وعندما دخل يسوع إلى بيت سمعان الأبرص وبينما كان متكأ دخلت امرأة تحمل قارورة من الناردين الغالي الثمن وسكبت على رأس يسوع طيباً ودهنت جسده (متى 26-6)
من هاتين الحادثتين جاءت تسمية هذه الجمعية (جمعية حاملات الطيب) تيمناً بذلك
من أهداف هذه الجمعية مساعدة الطلاب الفقراء في كل الصفوف لإتمام دراستهم حتى لا يضيعوا في خضم الحياة إذا تسربوا من المدرسة وتسعى إلى لإنقاذ الطلاب من التشتت وانقاظ تعليمهم
والجمعية مؤلفة من نساء غيورات ومتحمسات لخدمة الناس وهل أسمى وأنبل من هذه الرسالة وقد آلين على أنفسهن مصارعة الزمن للقضاء على مآسي ذوي الحاجة من الطلاب
ورداً على التساؤلات في المجالس حول معرفة ماهية الجمعية وأهدافها فكان اللقاء مع السيدة المهندسة شمسة عنقة كونها أمينة الصندوق وأجابت على التساؤلات بتواضع :
• مم تتألف الجمعية ؟
• ** من سيدات منتسبات للجمعية من كافة عينات المجتمع وكلنا عائلة واحدة فينا اللجنة المالية مؤلفة من أربع سيدات وعلى رأسها الأب بندلايمون وهو يتابع كل نشاطات الجمعية
• *مصدر أموال الجمعية
• ** تبرعات أعضاء الجمعية ومن بعض العائلات الميسورة وتصل تبرعات من المغتربين
• * رقم تقريبي عن المساعدات
** ورد إلى الجمعية ما يقارب المليون ووزعنا منها أكثر من 600 ألف للطلاب وفق جداول نظامية وتقرر المساعدة أثناء اجتماع الجمعية النصف شهرية واللجنة المالية تشرف على التوزيع مع الأب بندلايمون, وكل متبرع يأخذ إيصالا عن المبلغ مهما كانت قيمته , وتدون التبرعات رسمياً مع رقم الإيصال في سجل خاص .
*هل يوجد مساعدات عينية؟
** نعم حسب الظروف
*قيمة المساعدة للطالب الواحد
** 2500 ل.س لطلب المرحلة الابتدائية حتى الثانوية
5000ل.س للطالب الجامعي و بحسب حاجة العائلة
وتزاد المساعدة بناء على دراسة محددة لقرار اللجنة المالية .
*هل المساعدات دورية وثابتة؟
** لا إنما حسب ظروف الأسرة
كيف تصل المساعدة ؟
** تذهب واحدة من اللجنة الاجتماعية المالية مع قدس الأب المرشد الروحي والمسؤول الإداري للجمعية وتسلم للطالب ويوقع الطالب أو ولي أمره على الاستلام .
• هل صحيح أن بعضهم ينكر المساعدة؟
• ** نعم هناك عائلات أن الفقر عيب لذلك ينكرون ونحن عندنا بيانات مالية واضحة عن استلامهم المساعدة وتوقيعهم عليها.
• السيدة المهندسة شمسة عنقة هل نعرف عن آخر نشاطات جمعيتهم ؟
• ** كان لنا اجتماع عام للجمعية المؤلفة من أكثر من عشرين سيدة من سيدات الرعية اللواتي أردنا أن ينشرن العلم والثقافة والإيمان ويطيبن جسد المسيح الذي هو جماعة المؤمنين وحضر النشاط المتبرعات حيث كان ثمن البطاقة ألف ليرة ودفع بعضهن أكثر من قيمة البطاقة وجمع تقريباً 300 ألف ليرة سورية وكان عشاء خيرياً هادفاً وناجحاً حيث قدم قدس الأب بندلايمون لمحة عن حاملات الطيب وعن أهداف الجمعية وعن ضرورة التضحية بين الآباء والأبناء وأن تكون العلاقة مثالية بينهم  ووزعنا في نهاية الاجتماع أيقونات للجميع وحتى للغائبات أرسلن ,وتم عرض مقطعي فيديو عن مساعدة الفقراء , ومن الجدير ذكره أن تكاليف العشاء على حساب أعضاء الجمعية الخاص وليس من مال الجمعية . وأعضاء الجمعية عملهم بعيد عن الشهرة والتمظهر

ونشكر موقع مجلة كفربو الثقافية على الإضاءة في زمن لا يسوده إلا الظلام والانتقادات اللذعة غير البناءة
وعندنا نشاطات ثقافية عبر أربع محاضرات ثقافية ومنها أمسية تراتيل وعرض فلم اجتماعي وسيتم التعاون بين جمعية حاملات الطيب وأسرة التعليم الديني ومدرسة القديس كوزما المرنم في فترة صوم السيدة العذراء
• لنا كلمة …
• إن مجلة كفربو الثقافية تشكر المهندسة شمسة عنقة على هذه المعلومات حول الجمعية وإنها لا تبخل بجهد في سبيل ذلك وهي تريد من الجمعية أن تشع طيباً وخيراً ومحبة وعطراً ..
ونتمنى من الميسورين المبادرة لدعم الجمعية

أجرى الحوار: سلوم درغام سلوم- أسعد مصيوط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *