السبت 4 كانون الثاني 2020: موقع مجلة كفربو الثقافية يطلق العدد السنوي 2020م ضمن سلسلةاصداراته وكل عام وأنتم بخير...  * 

ترجمة الفكر

45455455445

لا يقدم الباحث محمد أرغون كشفاً جديداً عندما يؤكد بأن ترجمة الفكر تشكل حاجة ماسة بالنسبة للثقافة العربية ،
• هذه الثقافة التي صارت بحاجة لإنقاذ إذ أصبح الواحد منا يشيح ببصره عنها إذا ما أراد أن ينهل العلم الحديث أو يتعمق في دراسة موضوع ما لأن معظم العلوم الإنسانية الحديثة بكل مصطلحاتها وفتوحاتها المعرفية لم تحتل مكانتها كما يجب في اللغة العربية ، بل هي مودعة في بطون الكتب الأجنبية من انكليزية وفرنسية وألمانية ، وبالتالي أصبح المثقف العربي الذي لا يعرف أي واحدة من هذه اللغات الأوروبية الحديثة يبدو متخلفاً أو عاجزاً عن متابعة التقدم الفكري أو العلمي بحيث أنه بالإمكان أن نجد مئات المراجع في الفرنسية أو الانكليزية عن أي علم بينما تندر الكتب العربية الموثوقة التي تتناول هذا العلم .‏
• هذا الوضع أدى إلى أن يصبح الطالب العربي مضطراً للتخلي عن لغته بمجرد أن يصل إلى مرحلة الدراسات العليا أو حتى قبل ذلك ، ولكي يتعمق في اختصاص ما لا بد من اللجوء إلى لغة أجنبية كالفرنسية أو الانكليزية ، مما أدى إلى أن تتحول اللغة العربية إلى لغة أدب وشعر ورواية وأهملت كلمة علم وفكر وفلسفة .‏
• إزاء ذلك يجب ألا نستغرب في هيمنة الثقافة الأوروبية على الشارع العربي وعلى السلوك العربي العام ، ونحن هنا لا نرفض هذه الثقافة الأوروبية وإنما ندعو إلى إحياء الثقافة العربية بأصالتها وقدرتها على التفاعل مع الثقافات الأخرى كما كان شأنها عبر التاريخ ومع أهمية ترجمة أمهات الكتب العالمية والفلسفية والفكرية عن اللغات الأوروبية إلى اللغة العربية .‏
• في هذا المجال يجب الحذر من الترجمات المشوهة أو غير الدقيقة لأنها الغالبة على الترجمات العربية حتى الآن وهو مــا يستدعي جهوداً لترجمات موثوقة غير عشوائية .‏
عن جريدة الجماهير
الأحد 27 – 7 – 2014

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *