الأحد 20 كانون الثاني 2019 : صدر العدد السنوي 2019 ضمن سلسلة اصدارات موقع مجلة كفربو الثقافية , فأهلا وسهلا بكم في موقعكم لتصفح المواد الثقافية المميزة ..  * 

المدرسة التطبيقية في كفربو ورحمة لروح المعلم فواز شموط

 

وصل لرئيس التحرير في مجلة كفربو الثقافية (الأديب سلوم درغام سلوم) خلال سنتين من عمر المدرسة التطبيقية في كفربو في بداية افتتاحها  ثلاثة (سيديهات) تتحدث عن نشاط المدرسة :

الأول يقول:

 

         –  , أقامت المدرسة التطبيقية في كفربهم المنبر الإبداعي للأطفال المبدعين والمتميزين والمتفوقين في المدرسة تحت عنوان(المجد للمقاومة) وحضر المنبر الرفيق فواز شموط مدير المدرسة  التطبيقية والرفيق إبراهيم عساف مدير مدرسة الشهيد فريد محفوض والرفاق والرفيقات: نورا زيتون-مروان مقطش- جبرائيل عساف- بشرى حنتوش- رولا عساف.

بدأ المنبر الإبداعي بالوقوف دقيقة صمت لروح القائد الخالد ولأرواح شهدائنا الأبرار.

– ثم قدَّم الأطفال المبدعون أعمالهم الإبداعية, فقد قدمت الرفيقة مريم موسى الرائدة على مستوى القطر معزوفة موسيقية على آلة الكمان, و قدمت الرفيقة ديالا عساف الرائدة على مستوى القطر أيضاً معزوفة على آلة الكاسيو.

– وقدَّم الرفيقان دريد تامر وميلاد اسبر معزوفتين على آلة الأورغ. وهما رائدان على مستوى الفرع.

وقدمت الرفيقة ماري عساف لوحة علمية عبرت من خلالها عن عمليات الرياضيات بعنوان(التعلم باللعب).

وقدمت الرفيقتان إيناس مقدسي وميري عازار محادثة في اللغة الإنكليزية حول أهمية التعلم في المدرسة.

وقدمت الرفيقات: بشرى داود وماري اليان ورند عيسى لوحات فنية وأعمال من توالف  البيئة كما قدَّم الرفيق جوني أسعد برامج علمية في مجال المعلوماتية.

                                                  

والسي دي الثاني يقول:

 

المدارس التطبيقية للمنا شط الطلائعية

في كفربهم

 

 

أولاً:  المدارس التطبيقية للمناشط الطلائعية :

1-  المدارس التطبيقية للمناشط الطلائعية هي مراكز للمناشط يمارس فيها الطلائعيون هواياتهم المختلفة المرتبطة بالتربية المنهجية والطلائعية خارج أوقات الدوام المدرسي . والمدرسة التطبيقية في كفربهم إحدى هذه المدارس .

2-  تقيم المدارس التطبيقية دورات تخصصية لتأهيل وتدريب الطليعيين المتفوقين والموهوبين والرواد وفق برامج متطورة .

      3-  تشكل في المدرسة فرق تمثل الهوايات المختلفة وفق مستويات هذه الهوايات على ألا يزيد عدد الطلائعيين في كل  فرقة عن ( 20 ) طلائعياً ولا يقل عن ( 15 ) طلائعياً .

 

 

 ثانياً :   الأهداف العامة والمبادئ  الأساسية للمدارس التطبيقية :

انسجاما مع الأهداف العامة للتربية في رعاية الإبداع والمبدعين وانطلاقاً من أهداف منظمة  طلائع البعث ومسؤولياتها مع وزارة التربية في بناء جيلنا بناءً قومياً اشتراكياً . تم تأسيس المدارس التطبيقية للمنا شط الطلائعية وذلك بهدف تحقيق ما يلي :

1-  التعرف على قدرات الطلائعيين وميولهم وتنمية استعداداتهم ومواهبهم الشخصية .

2-  تشجيع الطلائعيين على الإسهام في كافة مجالات النشاط وجعلهم يستوعبون  ويمارسون المهارات اليدوية عن طريق ربط معارفهم  النظرية وتطبيقاتها العملية وتوظيف هذه  المهارات لخدمة المجتمع .

3-  تنمية مواهب الطلائعيين من خلال ممارسة الهوايات والمناشط الثقافية و العلمية و الفنية و الاجتماعية و الرياضية والعمل على تفتيحها في أفضل الشروط التربوية وتوظيف هذه المناشط بما يحقق الأهداف التربوية القومية  الاشتراكية .

4-  تربية الطلائعيين على أسلوب العمل الجماعي وفق قيم المجتمع العربي الاشتراكي  الموحد ..

5-  العمل على ربط الأسرة بالمدرسة والمنظمة وذلك من خلال مجلس الأولياء والمشرفين والندوات والحفلات الفنية والمعارض وغيرها .    

 

ثالثاً : أنواع المناشط و الهوايات :

يمارس الطلائعيون أحد المناشط التالية حسب هواياتهم وهي على سبيل المثال :

1-  الفنون : رسم – أعمال يدوية – نحت – فنون زخرفية – صناعة زهور – – – 

2-  المسرح والسينما : مسرح الأطفال – مسرح العرائس – المسرح الغنائي الاستعراضي للأطفال – – – – –

3-  التراث الشعبي : الرقص الجماعي –  الدبكات  – – – – 

4-  الموسيقى : عزف – صولفيج – كورال – الباليه – – – –

5-  الرياضة : ألعاب الكرات – الألعاب الفردية – الشطرنج – – – –

6-  العلوم والرياضيات : الفيزياء والكيمياء – العلوم الطبيعية – الرياضيات – المعلوماتية – الكهرباء – الإلكترون – علم الفضاء والفلك – علوم البيئة – – – –

7-  الثقافة واللغة : الخطابة وفن الإلقاء – التعبير الأدبي – الصحافة – القراءات – اللغات الأجنبية .

  

    تقيم المدرسة التطبيقية النادي الصيفي لهذه المناشط اعتباراً من 15 / 6 ولغاية 14 / 8 من كل عام .

      إضافة للرحلات السياحية والسباحة .

    

والسي دي الثالث يقول:

     

                     الأطفال الطليعيون الفائزون في مسابقات الرواد

                             على مستوى القطر في بلدة  كفربو

تحتفل وزارة التربية ومنظمة طلائع البعث الطلائع في  شهر تشرين الثاني بتكريم الرواد الفائزين في مسابقات الرواد

– وقد شارك أطفال بلدة كفربهم في أعمالهم الإبداعية من خلال المدرسة التطبيقية في مسابقات الرواد , و وكان من بين  الفائزين على مستوى القطر :

1- الرفيقة مريم أديب موسى: الرائدة على مستوى القطر في مجال الموسيقى على آلة الكمان, وهي من أطفال الصف الرابع

2-  الرفيقة ديالا ابراهيم عساف: الرائدة على مستوى القطر أيضاً في مجال الموسيقى على آلة الكاسيو وهي من أطفال الصف الرابع.

3-  الرفيق حسام مارسيل  مقدسي: الرائد على مستوى القطر أيضاً في مجال اللغة الإنكليزية وهو من أطفال الصف الخامس.

ومن الفائزين على مستوى المحافظة:

1-  الرفيق وميلاد اسبر: : الرائدة على مستوى المحافظة في مجال الموسيقى على آلة الأورغ. وهو من أطفال الصف السادس

2-  الرفيق دريد منهل تامر: : الرائدة على مستوى المحافظة في مجال الموسيقى على آلة الكاسيو. وهو من أطفال الصف الخامس.

3-    الرفيقة بربارة ماجد شموط: الرائدة في مجال الخطابة والفصاحة ,الصف الخامس.

4-    الرفيق روني الجعط : أعمال يدوية.

5-    الرفيقة نجوى داود: في مجال توالف البيئة

ومن الفائزين على مستوى  المنطقة:

1-    الرفيقة: بشرى داود في مجال الفنون وأعمال وتوالف البيئة.

2-    الرفيقة ماري اليان: في مجال الرسم.

3-    الرفيقة رزان داود: في مجال الأعمال اليدوية.

4-    الرفيق جوني أسعد : في مجال المعلوماتية.

5-     الرفيق ميري جوهر: في مجال المعلوماتية.

6-    الرفيق بولص عبدلله: في مجال اللغة الإنكليزية.

7-    الرفيقة ميري ماعود: في مجال مادة الرياضيات.

8-    الرفيق بهيج زليق:  في مجال مادة الرياضيات.

وفي الختام  نشكر جهود الراحل  الرفيق فواز شموط مدير المدرسة  التطبيقية  على اهتمامه بهذه البراعم  وله الرحمة وأسكنه الله في جنان الخلد.

                                                

التعليقات: 1

  • يقول dr.mario:

    كم هو جميل ان نسمع ونشاهد براعمنا الفتية وقد اولي الاهتمام بها واثمرت ثمرا وفيرا كل الرحمة للاستاذ الراحل فواز شموط لما قدمه من جهود واعمال للمضي قدما لاجل تنمية كل تلك المواهب والاهتمام بها اسكنك الله فسيح جناته يا استاذنا القدير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *