الأحد 20 كانون الثاني 2019 : صدر العدد السنوي 2019 ضمن سلسلة اصدارات موقع مجلة كفربو الثقافية , فأهلا وسهلا بكم في موقعكم لتصفح المواد الثقافية المميزة ..  * 

درر أضاعت صاحبها بين مفرقي شبيبة الثورة وبلدية كفربهم

 

بزيارة قام بها كل من السيدين محافظ حماه وأمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في حماه إلى بلدة كفربهم لتكريم بعض السادة المدرسين ممن تقاعدوا وبعض الطلاب من المتفوقين وذلك تلبية لدعوة من مجلس بلدة كفربهم ممثلاً برئيسه السيد ملحم نصار الذي طلب من الشاعر سلوم درغام سلوم تسطير كلمات التكريم مدعومة بما يناسبها من شعره.
وقد قامت منظمة اتحاد شبيبة الثورة في البلدة بتقديم الحفل من خلال الفرقة الماسية التي تملكها ومن خلال ترديد الأشعار والكلمات التي كتبها الأستاذ والشاعر سلوم درغام سلوم المعروف بشاعر بلدة كفربهم .
الغريب في الموضوع أن اسم الشاعر حذف وقُدمت أشعاره وكلماته كدرر مجهولة الهوية ومجهولة المصنع فإذا كان اسم الشاعر يخجلنا فلماذا استعملت جواهره؟
– بالتأكيد فإن السيد رئيس البلدية لما هو معروف عنه من طيبة فإنه ليس جحوداً …ليفعلها…. نريد معرفة الحقيقة لأنه لا شيء يخجل.. وخاصة أن الرفاق في الشبيبة قالوا : إنهم لم يفعلوا ذلك هل هناك يد ثالثة ؟ يرجى المشاركة والتعليق على هذا الموضوع بشفافية , مع شكرنا الخالص لكم …

التعليقات: 4

  • يقول شحود اليازجي:

    لقد احتار قلمي بماذا أبدأ …. أأقول السيد ؟؟ أم الشاعر ؟؟…
    ففضلت الثانية لأنها أعم وأشمل …ولأنها تجب الأولى وتزيد
    أما في البداية فلا يسعني إلا أن أتقدم بالشكر الجزيل للجنة الثقافية في مجلتكم وخاصةً أنها وصفت السيد ملحم نصار بأنه
    (( ليس جحوداً ))
    وقد خبرته أنا كما وصفتموه ….. إلا إذا غيرته الأيام . ولا أظن !
    يا شاعري إن للأمم أعلام ….. وأعلام الأمم أدباؤها .. والشعراء منهم .
    وقد قربهم الملوك ، وكذلك الأمراء . فاحتموا بهم ، وتفيئوا أشعارهم . ولهذا قلت بإحدى قصائدي :
    وأنا الذي جـــــــــــــــــــــاء الملوك لبابه
    فلربما يتفيئون جــــــــــــــــــداري
    ولو لم يكن شوقي شاعراً لما ردد أولائك الذين تجاهلوك ماغناه في احدى قصائده حتى يومنا هذا :
    قــــــــــــم للمعلم وفـــــــــه التبجـــــــيلا
    كاد المعلم أن يكــــــــــــــــــون رسولا
    ولو لم يكن أبو الطيب المتنبي شاعراً لما ذكرناه بما قال حتى الآن أليس هو من قال :
    الخــــــــــيل والليل والبيداء تعـــــرفني
    والســيف والرمح والقرطاس والقلم
    وكذلك قوله في سيف الدولة الحمداني :
    يا أعــــــــدل النــــــاس إلا في معاملتي
    فيك الخصــام وأنت الخصـم والحكم
    وله :
    سيشهدُ القوم ممن ضــــــــــمَ مجلسنا
    بأنني خــــــــــــير من تسعى به قدم
    ألم تلاحظ يا شاعري أن المتنبي فاخر بذاته كشاعرٍ عن الملوك والأمراء فقال :
    (( بأنني خير من ………ولم يقل له بأنك خير من… ))
    وما زال حتى اليوم إن ذكر المتنبي ذكر معه وعلى الهامش ملوك وأمراء ذاك الزمان من سيف الدولة الحمداني إلى كافور الأخشيدي …..إلى ……………..
    يا شاعري صدِّقني لو لم تكن من بلدتنا لتراكضوا إليك مباهاة …. وحاولوا أن يلتقطون بقربك الصور التذكارية ، لأنهم تعودوا أن يتفيؤوا جدار الغريب ……
    وعلى كل حال إن الذين فعلوا ذلك سيذكرون على هامش ذكراك . إن ذكرت هذه الحادثة . وبذلك تكون قد فضلت عليهم ….
    يا شاعري يكفيك فخراً أنك أعطيت الكلمة بعداً إنسانياً وأممياً عندما صاحت حروفك:
    هات يا سمراء كفاً
    نزرع الدنيا حدائق
    نرسم الكون دروباً
    تلتقي فيها المفارق
    نملأ الأرض سلاماً
    نشعل الظلم حرائق
    لم ترَ الأيام عطراً
    مثل عطر الحب صادق
    – ثم دعني أسألهم نثراً:
    من ذا الذي اطعم الروحَ الأغاني ……..غير شاعر
    ومن الذي جعل الأشــجار تحـكي……..غير شاعر
    ومن الذي أنزل الأقمار أرضاً……..غير شاعر
    ومن الذي قال للحــــــــكام تــوبوا……..غير شاعر
    ومن يأتي إليه الحــرف صـــــاغر……..غير شاعر
    ومن الذي غنَّى في الغيد الأغاني ……..غير شاعر
    ومن ذا الذي أنبت الأرضَ صبايا ……..غير شاعر
    ومن سامـــــــــــحَ الجـهلاء فعلاً ……..غير شاعر
    ومن يسمو إذا فعلوا الصـــــغائر ……..غير شاعر
    ومن يسقي الأهل دمعاً إذا عطشت مشاعر ……..غير شاعر

    – – ولساني في الشعر يقول:
    نبكي أخـــــــــــــــــــــي سلوم إن بكاءنا
    – فلأهلنا حـــــــــــــــــــباً بهم وترفُّقا
    من ظن غير الشـــــــــــــــعر دام لصاحبٍ
    – أمضى الحـــــــــياة بوهمــــه متعلقا
    – فارأفْ أخي سلوم إذ أن الذي
    – يتجاهل الشــــــــــعراء حكماً أخرقا

  • يقول tone:

    تحية غالية لكم جميعا”

    الموضوع في غاية الخطورة وهذا إن دل يدل على شيء واحد ألا وهو أننا ندفن الحي بين الأموات , وبكل صراحة فوجئت كثيرا” بالموقف الخطير والغير لائق الذي صدر عن الجهة المسؤولة , ونتمنى التوضيح من المسؤولين والسبب الذي جعلهم يهمشون تعب الأستاذ سلوم , ولابد لضمائرنا أن تتحرك لتقول كلمة الحق , فلو كان الأستاذ سلوم من خارج كفربو (كما ذكر الشاعر شحود اليازجي) كنا سنشاهدهم يتراكضوا لإلتقاط الصور التذكارية …
    نتمنى أن لاتتكرر هذه الأخطاء لأنها مؤشر خطير لتدمير كل شيء جميل في كفربو , ولابارك الله كل من يدنس ويدفن الجمال الذي باركه الله في بلدنا الحبيب .. لكم محبتي ودمتم بخير

  • شاعرنا الحبيب: الأستاذ مربي الاجيال سلوم سلوم
    تحية و بعد
    ذهلت لدى قراءتي هذا النص و تساءلت عن سبب تغييب اسم الشاعر، في نفس الوقت فرحت لمعرفة أن الوفود الزائرة أعجبت بما قيل.
    على اية حال المسؤول الرئيسي عن الموضوع سيتم الكشف عن اسمه عاجلا ام اجلا عندها لي رجاء صغير من سيادتكم ان تسامح و تتعامل مع ذلك الشخص بما يليق بمنزلتك الرفيعة فالأديب و الشاعر كتلة من الاحساسيس و المشاعر و عنده طرقه الخاصة بالرد على هكذا مواقف.
    نحن لسنا بحاجة لان يشكرنا أحد فانت تكتب لرفعة و صالح قريتنا الحبيبة و انا متاكد أن الشاعر سلوم سلوم عندما كتب ذلك لم يكن ينتظر أن يشكره أحد، فهو يضع أدبه و علمه مجانا بين يدي قريته الحبيبة..

    نتمنى لكم دوام الصحة و ووافر السعادة

    دمتم بخير
    من محبكم: السيد استيفان جرجس

  • يقول dr.mario:

    حين نسمع لحنا جميلا نقر بان بلبلا مر من جنبنا حتى ولو لم يشر اليه احدا قائلا هو ذاك البلبل الغريد……. لقد جضرت الحفل شخصيا مع الاستاذ الرائع سلوم سلوم وقد سالته الم تكتب كل شئ انت بنفسك فاجاب بكل تواضع نعم فعدت وسالته اذا لماذا لم ينطقوا باسمك فلم يجبني حينها وفي اليوم ذاته زرته في البيت ودار بيننا نقاش غاية في الروعة حول كل شئ وهنا قلت له لا تبالي يا استاذنا الكبير ان لم يذكروا اسمك وليكرموا من ارادوا… اقول لك انك مكرم في قلوبنا جميعا وفي مشاعرنا ولست بحاجة ولا من اي انسان مهما كان ان يعرفنا بك او يمتدحك فانت تلك الشعلة المضيئة في سماء بلدتنا الحبيبة وستبقى لاجيال واجيال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *